يمكن للمهاجرين إلى المملكة المتحدة الاستفادة من نظام الرعاية الصحية البريطاني، الذي تأسس في عام 1948 كواحدٍ من أوائل البرامج الطبية الاجتماعية الوطنية على مستوى العالم. تأسس النظام البريطاني الحديث للرعاية الصحية على فلسفة أن الرعاية الصحية حقٌ للجميع وليست امتيازًا  يُمنح لفئة دون الأخرى، وذلك بهدف توفير الرعاية الطبية لجميع البريطانيين بغض النظر عن مستوى ثرائهم. واليوم تواصل هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا (نظام الرعاية الصحية الوطني والمعروف اختصارًا باسم “NHS”) تقديم خدماتها لجميع السكان، وتوفر الرعاية الطبية المجانية للأطفال والبالغين في جميع أنحاء البلاد. يتم تمويل نظام الرعاية الصحية في المملكة المتحدة بشكل أساسي من خلال الضرائب، وهو يضمن تقديم خدمات الرعاية الصحية في المملكة المتحدة بمقابل زهيد أو حتى دون أي مقابل. في حين يمكن للجميع الحصول على خدمات نظام الرعاية الصحية الوطني، إلا أنه يمكن الاستعاضة عنه أيضًا بمقدمي خدمات الرعاية الطبية الخاصة، والذين يقدمون خدمات متخصصة بدرجة أكبر وخدمات مخصصة للمرضى بشكل شخصي مقابل رسوم. فيما يلي نظرة عامة على نظام الرعاية الصحية في المملكة المتحدة.

نظام الرعاية الصحية الوطني

نظام الرعاية الصحية الوطني (NHS) هو أحد الأركان الأساسية في المجتمع البريطاني الحديث. منذ إطلاقه في عام 1948 تطور نظام الرعاية الصحية لتلبية احتياجات الرعاية الصحية لجميع سكان المملكة المتحدة – الذين يتجاوز عددهم حاليًا 66 مليون نسمة. بتمويل أساسي من الضرائب العامة، يعمل في نظام الرعاية الصحية أكثر من 100,000 من الأطباء وما يربو على 300,000 ممرض وممرضة. ويبلغ عدد العاملين بالنظام في المجمل أكثر من 1.5 مليون شخص؛ وهو أكبر مشغل للعمالة في المملكة المتحدة وأحد أكبر القطاعات على مستوى العالم من حيث عدد الموظفين.

يُعرف طبيب الرعاية الأولية في المملكة المتحدة باسم “الممارس العام”، بينما تُعرف عيادات الأطباء باسم “العيادات الجراحية”. بشكلٍ عام، يقوم المرضى بالتسجيل لدى الممارس العام المحلي ويتلقون منه الرعاية طوال حياتهم طالما بقوا في نفس المنطقة العامة. يرتكز نظام الرعاية الصحية في المملكة المتحدة على حقوق المريض؛ للمرضى الحق في رفض العلاج طالما أنهم على اطلاع جيد وغير فاقدي الأهلية.

ضع في اعتبارك أنه بينما يعمل نظام الرعاية الصحية الوطني في جميع أنحاء المملكة المتحدة، في إنجلترا وويلز واسكتلندا وأيرلندا الشمالية، فإن كل حكومة لديها سلطة التحكم في نظامها الصحي الخاص بها. تعني الطبيعة اللامركزية لنظام الرعاية الصحية في المملكة المتحدة أن كلاً من البلدان الأربعة لديها نظام الرعاية الصحية الخاص بها والمسؤول عن تقديم الرعاية الصحية للمواطنين. لدى دول المملكة المتحدة أنظمة وخدمات ومصطلحات مختلفة بل وأسعار مختلفة كذلك. على سبيل المثال: يتم التنسيق لخدمات الرعاية الصحية في اسكتلندا من خلال هيئة الخدمات الصحية الوطنية في اسكتلندا عبر 14 مجلسًا صحيًا إقليميًا، في المقابل يتلقى المرضى في إنجلترا الرعاية من خلال 217 وحدة تنظيمية تابعة لنظام الرعاية الصحية الوطني (وتعرف بـ NHS trusts). على عكس إنجلترا، تقوم ويلز بدعم الوصفات الطبية للأدوية بالكامل، حيث يحمل النظام الكثير من القواسم المشتركة مع نظام الرعاية الصحية الاسكتلندي من حيث التنظيم. لذلك فإن المعلومات الواردة أدناه تتعلق بشكل عام بجميع المرضى ولكنها تنطبق بصفةٍ خاصة على المرضى في إنجلترا. وأخيرًا فعلى الرغم من الاختلافات الهيكلية وغيرها بين دول المملكة المتحدة من حيث تكاليف الرعاية الصحية وأحكامها، فإن أنظمة الرعاية الصحية الإنجليزية والاسكتلندية والويلزية والأيرلندية الشمالية جميعها تتفق في وظيفتها الأساسية، وهي توفير رعاية صحية مجانية تمولها الحكومة، بما في ذلك العلاج في المستشفيات للمواطنين من خلال نظام الرعاية الصحية الوطني.

نظام الرعاية الصحية الوطني: من الأشخاص الذين يشملهم هذا النظام؟

  • بموجب نظام الرعاية الصحية في المملكة المتحدة، يحق لأي شخص مصنف على أنه “مقيم بصورة عادية” الحصول على رعاية مجانية شاملة، بما في ذلك خدمات العلاج بالمستشفيات.
  • تعرّف حكومة المملكة المتحدة الشخص المقيم بصورة عادية على أنه الشخص الذي “يعيش في المملكة المتحدة على أساس قانوني وبشكل طوعي ومستقر على نحوٍ سليم في الوقت الحالي”.
  • بالإضافة إلى ذلك، فإن أي شخص موجود في المملكة المتحدة، وبغض النظر عن وضعية الهجرة الخاصة به، يحق له تلقي خدمات الرعاية الأولية مجانًا من طبيب ممارس عام، طالما أنه في البلاد لمدة تتراوح بين 24 ساعة وثلاثة أشهر ومسجل كمريض مؤقت مع ممارس عام محلي.
  • بموجب أحكام نظام الرعاية الصحية البريطاني، يحق فقط للمقيمين بصورة عادية الحصول على خدمات العلاج المجاني بالمستشفيات.
  • أولئك الذين يزورون المملكة المتحدة لمدة تزيد عن 6 أشهر (أو الذين يتقدمون للحصول على تأشيرة للمملكة المتحدة من داخل البلاد، بغض النظر عن نوع التأشيرة) يمكنهم الحصول على تغطية شاملة، بما في ذلك العلاج في المستشفى مجانًا، من خلال دفع رسوم الرعاية الصحية الإضافية للهجرة، والتي قد تطلب منك السلطات دفعها قبل الوصول، أثناء طلب التأشيرة إلى المملكة المتحدة.
  • تكلفة رسوم الرعاية الصحية الإضافية للهجرة هي 300 جنيه إسترليني سنويًا للطلاب (ولكل طفل إن وُجد) و 400 جنيه إسترليني لغير الطلاب.
  • يُعفى من يتقدمون للحصول على تأشيرات الزيارة والإقامة الدائمة/ الجنسية من رسوم الرعاية الصحية الإضافية للهجرة.
  • مثلما هو الحال بالنسبة للمقيمين والمواطنين في بريطانيا، يجب على المهاجرين والمقيمين المؤقتين دفع تكاليف الرعاية الطبية المتعلقة بطب الأسنان وطب العيون بموجب أحكام نظام الرعاية الصحية في المملكة المتحدة.

تكاليف الرعاية الصحية في المملكة المتحدة

  • تكاليف الرعاية الصحية في المملكة المتحدة منخفضة نتيجة لوجود النظام الصحي الاجتماعي في الدولة.
  • بشكلٍ عام، ليس على المقيمين بالمملكة المتحدة دفع تكاليف الرعاية الطبية، بما في ذلك العمليات الجراحية الخاصة والعلاجات الأخرى.
  • لا يغطي نظام الرعاية الصحية الوطني تكلفة الوصفات الطبية بالكامل: تكاليف الوصفات الطبية من خلال نظام الرعاية الصحية الوطني هي نفسها لجميع الأصناف؛ 9.15 جنيهات إسترلينية لكل دواء.
  • يغطي نظام الرعاية الصحية الوطني تكلفة النقل بسيارات الإسعاف لأغراض الطوارئ. هذا يعني أنه إذا احتاج أحد الأشخاص إلى سيارة إسعاف للوصول إلى المستشفى في المملكة المتحدة، فلن يتعين عليه دفع مقابل ذلك.
  • الرعاية الصحية للأطفال في المملكة المتحدة مجانية بالكامل، وبدون أية تكاليف لخدمات طب العيون أو طب الأسنان أو الوصفات الطبية.
  • الرعاية الطبية المتعلقة بطب العيون (بما في ذلك الوصفات الطبية) وطب الأسنان هما جانبان لا يغطيهما نظام الرعاية الصحية بالكامل، مما يعني أن العديد من المرضى البالغين الذين يحتاجون إلى هذه الخدمات يجب أن يدفعوا مقابلها من جيبهم الخاص. ومع ذلك فإن بعض الفئات المعينة من المرضى قد تتلقى رعاية طبية للأسنان مجانية، وتشمل من تقل أعمارهم عن 18 عامًا والطلاب والسيدات الحوامل والمتقدمين المستحقين من ذوي الدخول المنخفضة؛ تتوفر أيضًا اختبارات فحص النظر المجانية و/ أو قسائم للنظارات الطبية للمتقدمين المؤهلين.
  • في حين أنك تملك الحق في اختيار طبيبك في المملكة المتحدة، إلا أن بعض الأطباء الممارسين يقصرون عملهم على المرضى الذين يقيمون في منطقة جغرافية معينة، مما يعني أنه على الرغم من أنك لست مضطرًا لزيارة أحد الأطباء الموجودين في منطقتك، إلا أنك قد تواجه صعوبة في إيجاد شخص خارج موقعك يقبل استقبالك كمريض.
  • بشكل عام لا يغطي نظام الرعاية الصحية الوطني تكلفة الإجراءات الطبية الاختيارية، وخاصةً التجميلية منها. على سبيل المثال، من المرجح أن يضطر من يريدون إجراء جراحة لأغراض تجميلية إلى دفع التكلفة من جيبهم الخاص. يُرجى ملاحظة أنه إذا اخترت الحصول على الرعاية الصحية الخاصة، فلا يزال يحق لك الحصول على خدمات نظام الرعاية الصحية الوطني.

الرعاية الصحية للأطفال في المملكة المتحدة

  • تعتبر الرعاية الصحية للأطفال في المملكة المتحدة أكثر شمولاً من نظيرتها المقدمة للبالغين في النظام البريطاني للرعاية الصحية.
  • على عكس البالغين، يتلقى الأطفال حتى سن 18 عامًا رعاية صحية مجانية للأسنان والعيون، بالإضافة إلى وصفات طبية مجانية للأدوية حتى سن 16 عامًا، من خلال نظام الرعاية الصحية الوطني.
  • بموجب نظام الرعاية الصحية في بريطانيا، تتم تغطية الفحوصات والتطعيمات الروتينية للأطفال بالكامل. سيقوم الممارس العام في منطقتك بالاتصال بك عندما يحين موعد تطعيم طفلك.
  • لدى النساء البريطانيات الحوامل خيار الولادة في إحدى مستشفيات نظام الرعاية الصحية الوطني، أو بأحد مراكز الولادة، أو حتى في المنزل بدون تكلفة. يغطي نظام الرعاية الصحية في المملكة المتحدة أيضًا رعاية ما قبل الولادة وبعدها.

    يمكننا معاودة الإتصال بكم

    مع إرسالك أنت توافق على الشروط والأحكام

    ابق على إطلاع

    © 2021 UKimmigration.co.uk
    © 2021 UKimmigration.co.uk