يسعى الكثير من الأجانب إلى الهجرة إلى المملكة المتحدة مع عائلاتهم من أجل الاستفادة من نظام التعليم البريطاني المشهور على مستوى العالم. ينبغي على الراغبين في الدراسة في المملكة المتحدة سواء في مراحل التعليم الابتدائي أو الثانوي أو الجامعي اتخاذ خطوات حقيقية للتعرف على أساسيات النظام التعليمي لطلاب المدارس في المملكة المتحدة. فيما يلي نبذة عن نظام التعليم في بريطانيا. (يُرجى ملاحظة أن المعلومات الواردة أدناه ذات صلة بنظام التعليم العام في المملكة المتحدة، وتحديدًا في إنجلترا وويلز – بينما تستخدم اسكتلندا وأيرلندا الشمالية تسميات مختلفة ولها مراحل دراسية وأطر زمنية بديلة).

التعليم المدرسي في المملكة المتحدة: نظرة عامة

  • تقرر العديد من العائلات المجيء إلى بريطانيا العظمى فقط من أجل منح أطفالهم الفرصة للدراسة في مدارس وجامعات المملكة المتحدة في مراحل التعليم الابتدائي والثانوي والجامعي.
  • بشكلٍ عام فإنه يحق لأبناء المهاجرين وغير المقيمين الالتحاق بالتعليم الدراسي في المؤسسات التعليمية بالمملكة المتحدة لجميع المراحل التعليمية المختلفة.
  • التعليم إلزامي للأطفال من سن 5 وحتى 18 عامًا في نظام التعليم البريطاني، والذي يحتوي على 4 مراحل أساسية:
  • المدرسة الابتدائية (من 5 إلى 11 عامًا).
  • المدرسة الثانوية (من 11 إلى 16 عامًا).
  • التعليم الإضافي (التعليم دون الجامعي) (من 16 إلى 18 عامًا).
  • التعليم العالي (من 18 إلى 20 عامًا فأكثر).
  • أولئك الذين يتطلعون إلى الدراسة في مدارس المملكة المتحدة ينبغي عليهم معرفة أن التعليم المدرسي في المؤسسات التعليمية بالمملكة المتحدة يتم تمويله من الحكومة في كافة المراحل التعليمية. هذا يعني أن الطلاب من أبناء المواطنين الذين يلتحقون بالمدارس التي تمولها الدولة سيتلقون تعليمًا مجانيًا من سن 5 وحتى 18 عامًا طوال مدة الدراسة بالمدارس الابتدائية والثانوية.
  • علاوةً على ذلك فإن الرسوم الدراسية في جامعات وكليات المملكة المتحدة منخفضة للغاية بالنسبة للطلاب البريطانيين عند مقارنتها بما يجب أن يدفعه الطلاب الأجانب (وبصفة خاصة الطلاب من خارج الاتحاد الأوروبي).
  • مما قد يؤدي إلى حدوث التباسٍ لدى البعض أن نظام التعليم “العام” في المملكة المتحدة هو في الواقع عكس ما يعتبره الكثيرون حول العالم أنه هو التعليم العام. المدارس التي قد يظنها أغلب الناس أنها تسمى “المدارس العامة” – وهي المدارس التي تمولها الدولة وبالتالي تكون مجانية ومفتوحة أمام الجميع – تُعرف في كافة أنحاء المملكة المتحدة باسم “المدارس الخاصة”. وعلى النقيض من ذلك، فإن “المدارس العامة” في المملكة المتحدة هي التي تكلف أموالًا من أجل الالتحاق بها ولديها نظام اختياري للالتحاق بالدراسة. من الاختلافات الرئيسية الأخرى بين المدارس الخاصة والعامة في المملكة المتحدة، أن المدارس العامة يمكنها نظريًا استقبال الطلاب من أي مكان في المملكة المتحدة (أو حتى من أية دولة أخرى) في حين أن الأطفال الذين يلتحقون بالمؤسسات التعليمية الخاصة يجب عليهم الذهاب إلى المدارس الموجودة داخل نطاق الحي أو المنطقة التي يقطنون بها.
  • النظام المدرسي الخاص (الحكومي) في المملكة المتحدة ممول بشكل جيد ويعتبر عالي الجودة مقارنةً بمعظم البلدان حول العالم.
  • فيما يتعلق بالتعليم العام، فإن المملكة المتحدة تشتهر بوجود مجموعة من أفضل المدارس الابتدائية والثانوية على مستوى العالم. يدرس في المدارس العامة الإنجليزية أبناء وبنات العائلة الملكية البريطانية و أبناء وبنات رؤساء الوزراء وغيرهم من أفراد النخبة في المجتمع، مقابل تكلفة تصل إلى عدة مئات الآلاف من الجنيهات الإسترلينية. بفضل مرافقها ذات المستوى العالمي وما تتمتع به من معايير أكاديمية صارمة ومعدلات القبول العالية بأرقى الجامعات في المملكة المتحدة، فإن المدارس العريقة مثل إيتون ووستمنستر وهارو لا تزال تحتفظ بمكانة متفردة تجعل من البريطانيين والأجانب يطمحون للدراسة فيها.
  • بعد إتمام مرحلة الدراسة الثانوية سواء في مؤسسة تعليمية عامة أو خاصة، يمكن للطالب أن يختار إما الالتحاق مباشرةً بسوق العمل أو أن يكمل تعليمه عبر الالتحاق بالجامعة، سواء في داخل المملكة المتحدة أو بالخارج.
  • يختار معظم الطلاب البريطانيين إكمال تعليمهم ما بعد الثانوي داخل المملكة المتحدة نظرًا لأن المملكة المتحدة بها بعضٌ من أفضل الجامعات على مستوى العالم. يعتمد القبول في جامعات المملكة المتحدة المرموقة مثل جامعة أكسفورد وجامعة كامبريدج إلى حدٍ كبير على نتائج شهادة الثانوية العامة و/ أو المستويات المتقدمة؛ وهي عبارة عن سلسلة من الامتحانات في مختلف المواد الأكاديمية يخوضها الطلاب البريطانيون في نهاية المرحلة الثانوية.
  • غالبًا ما يختار خريجو جامعات المملكة المتحدة خوض اختبارات في المادة التي يحددونها للتخصص فيها. يمكن أن تؤثر هذه الاختبارات على توظيف الطالب وعلى الراتب بعد التخرج.

التعليم الابتدائي في المملكة المتحدة

  • يحق لجميع الطلاب بشكل عام، وبغض النظر عن وضعهم كمهاجرين إلى المملكة المتحدة، الالتحاق بالدراسة في المدارس الابتدائية بمجرد وصولهم إلى المملكة المتحدة.
  • المدرسة الابتدائية في المملكة المتحدة تُعادل المدرسة الإعدادية أو مدارس التعليم الأساسي في الأماكن الأخرى حول العالم.
  • تبدأ مرحلة التعليم الابتدائي في المملكة المتحدة في سن 4 إلى 5 سنوات وتستمر حتى سن 11 تقريبًا.
  • تسبق المدرسة الابتدائية مرحلة ما قبل المدرسة، وتليها المدرسة الثانوية.
  • ينقسم التعليم الابتدائي في المملكة المتحدة إلى 5 مراحل أو سنوات، تُعرف في المملكة المتحدة باسم المستويات أو “النماذج” (وهي ما تعادل الصفوف في الولايات المتحدة أو أي مكان آخر بالعالم) وحيث يوجد لكل نموذج (مستوى) اسم وفئة عمرية عامة. مستويات المدارس الابتدائية هي:
  • مستوى روضة الأطفال (5-6 أعوام).
  • مستوى الأطفال الصغار (6-7 أعوام).
  • مستوى المبتدئين 1 (7-8 أعوام).
  • مستوى المبتدئين 2 (8-9 أعوام).
  • مستوى المبتدئين 3 (9-10 أعوام).
  • مستوى المبتدئين 4 (10-11 عامًا).
  • على سبيل المثال، سوف يكون الطفل في مستوى المبتدئين 1 (وهو ما يعادل الصف الأول في الولايات المتحدة) بين سن 7 إلى 8 أعوام تقريبًا ويكون بذلك في السنة الثانية من المدرسة الابتدائية.

المدرسة الثانوية في المملكة المتحدة

  • يحق لجميع الطلاب بشكل عام، وبغض النظر عن وضعهم كمهاجرين، الالتحاق بالدراسة في المدارس الثانوية في المملكة المتحدة بمجرد وصولهم إلى المملكة المتحدة.
  • تبدأ مرحلة المدرسة الثانوية لطلاب المملكة المتحدة في سن 12 عامًا تقريبًا وتستمر حتى سن 18 عامًا.
  • مثلما هو الحال في التعليم الابتدائي في المملكة المتحدة، تنقسم المدرسة الثانوية في المملكة المتحدة أيضًا إلى مراحل أو سنوات، تُعرف باسم المستويات أو “النماذج”، حيث يوجد لكل نموذج (مستوى) اسم وفئة عمرية عامة. مستويات المدرسة الثانوية في دول المملكة المتحدة هي كالآتي:
  • المستوى الأول (11-12 عامًا).
  • المستوى الثاني (12-13 عامًا).
  • المستوى الثالث (13-14 عامًا).
  • المستوى الرابع (14-15 عامًا).
  • المستوى الخامس (15-16 عامًا).
  • المستوى السادس الأدنى (16-17 عامًا).
  • المستوى السادس الأعلى (17-18 عامًا).
  • على سبيل المثال، سوف يكون الطالب في المستوى الرابع (وهو ما يعادل في الولايات المتحدة الصف التاسع أو السنة الأولى من المدرسة الثانوية) في عمر بين 14 و 15 عامًا ويكون في السنة العاشرة له في المدرسة الثانوية بالمملكة المتحدة.
  • أحد الاختلافات الرئيسية بين نظامي التعليم الأمريكي والبريطاني هو أن طلاب المدارس الثانوية في المملكة المتحدة يجب أن يخضعوا لامتحانات “الشهادة العامة للتعليم الثانوي” المعروفة اختصارًا باسم (GCSE) والتي تعد إلزامية حتى بالنسبة لمن ليس لديهم نية الالتحاق بالجامعة.
  • كحدٍ أدنى، يجب أن يؤدي الطلاب امتحانات الشهادة العامة للتعليم الثانوي في كلٍ من المواد الأساسية (الرياضيات واللغة الإنجليزية والعلوم). ومع ذلك يتم تنظيم تلك الاختبارات في مواد متعددة ويخوض معظم الطلاب الامتحانات في 9 مواد منها.
  • بالإضافة إلى الامتحانات الأساسية للشهادة العامة للتعليم الثانوي (GCSE)، فمن المرجح أن يحتاج الطلاب الذين يتطلعون إلى الالتحاق بجامعات رفيعة المستوى إلى خوض امتحانات المستويات المتقدمة (A-Levels)، وهي اختبارات في مواد أكثر تخصصًا يبدأ الطلاب دراستها لمدة عامين قبل أداء الامتحانات فيها، وعادةً ما يؤدون هذه الامتحانات بعمر 17 إلى 18 عامًا.
  • يتم تقييم نتائج الشهادة العامة للتعليم الثانوي (GCSE) على مقياس رقمي من 1-9 (حيث 9 هي أعلى درجة)؛ أما المستويات المتقدمة (A-Levels) فيتدرج تقييمها على مقياس للحروف يبدأ من حرف (U) وحتى حرف (A) (حيث حرف A هو أعلى درجة).
  • يُرجى ملاحظة أنه على الرغم من أنك من الناحية النظرية لست ملزمًا قانونًا بالحصول على شهادة التعليم الثانوي (GCSE)، إلا أن القيام بذلك هو أمرٌ لازم للقبول بالجامعة في المملكة المتحدة، وستتطلب العديد من الوظائف من المتقدمين تقديم نتائج شهادة (GCSE) حتى إذا كانوا لم يلتحقوا بالجامعة.
  • الطلاب الذين يقررون عدم الدراسة في جامعات المملكة المتحدة لديهم خيار الالتحاق بالتدريب المهني.

القبول الجامعي في المملكة المتحدة

  • أولئك الذين يتطلعون إلى الدراسة في جامعات المملكة المتحدة سرعان ما سيعرفون أن القبول الجامعي في المملكة المتحدة هو عملية تنافسية للغاية. يتم القبول على أساس نتائج الشهادة العامة للتعليم الثانوي (GCSE) والمستويات المتقدمة (A-Levels)، والتي يؤديها غالبية الطلاب في سنواتهم الأخيرة من المدرسة الثانوية.
  • ينبغي على الطلاب الذين يسعون للالتحاق بالجامعة في دول المملكة المتحدة أن يضعوا في اعتبارهم أن الرسوم الدراسية في الجامعات البريطانية للمواطنين والمقيمين في المملكة المتحدة أقل كثيرًا إذا ما قورنت بما يتعين على الطلاب غير البريطانيين دفعه. على سبيل المثال، تبلغ الرسوم الدراسية في جامعة سانت أندروز في اسكتلندا لمواطني اسكتلندا والمقيمين فيها مبلغ 1,820 جنيهًا إسترلينيًا مقارنةً بـ 25,100 جنيه إسترليني للطلاب الدوليين (يدفع طلاب المملكة المتحدة غير الاسكتلنديين 9,250 جنيهًا إسترلينيًا).
  • تمنح معظم الجامعات البريطانية درجات البكالوريوس بعد 3 سنوات (وهذا على عكس النظام الأمريكي حيث يستغرق الطلاب عادةً 4 سنوات للتخرج والحصول على الشهادة الجامعية).
  • في ختام السنة النهائية لهم في الجامعة، سوف يخضع الطلاب للامتحانات في جميع المواد التي يدرسونها أو يتخصصون فيها.

إذا كنت تفكر في الانتقال إلى بريطانيا العظمى وتتطلع إلى إلحاق أطفالك بالدراسة في مدارس أو جامعات المملكة المتحدة، فيُرجى التواصل مباشرةً مع جايد للاستشارات لمعرفة المزيد حول نظام التعليم في بريطانيا.

    يمكننا معاودة الإتصال بكم

    مع إرسالك أنت توافق على الشروط والأحكام

    ابق على إطلاع

    © 2021 UKimmigration.co.uk
    © 2021 UKimmigration.co.uk